Alrowad Vision

رؤيا الروّاد

Alrowad's mission is to build an educated, science-based Arab community, which supports the economic growth and social stability in the country:

 

 

1. Creating a society where science and technology are an integral part of the public discourse at large.


2. Build science through the delicate mediation between tradition and modernity and connecting the public to the historical branch of science and research in Arab culture but also to the new cutting edge scientific methodologies.


3. Acquiring knowledge by meaningful learning methods, which include experimental science and technology in education while developing interpersonal skills for the participants.

 
4. Science for everyone - to educate fields of science and technology for various groups in society and bridge the technological gaps so that the scientific community will not be restricted to academics alone.


5. A society in which there is cooperation between the public and private sectors and scientists in order to strengthen the position of science and technology that will be an engine of economic and social development.


6. A society that believes in scientific and technological excellence as a solution for the challenges it faces and adopts these solutions by social and economic initiatives.

يطمح الروّاد لبناء مجتمع عربي يكون فيه العِلم والتعليم اساسا للثبات الاجتماعي ومحركا لعجلة التطور الاقتصادي في البلاد:

1. تسعى جمعية الرواد لإنشاء مجتمع تنتشر فيه رؤيا علمية تكنولوجية حديثة تكون جزءاً لا يتجزأ من الخطاب والحوار الجماهيري العام.
 

2. تتمحور رؤيا الجمعية حول العلاقة المميزة بين الأصالة والحداثة، وترسم امتدادا تاريخيا للثقافة والحضارة العربية لما قدمته للإنسانية على مدى العصور في مجال البحث والاكتشاف العلمي. ​

3. كسب المعرفة يتم باتباع منهج البحث التجريبي في مجال التعليم (كالقيام بتجارب علمية في مجال التعليم) وبتطوير القدرات الذاتية والعلمية لدى المشتركين.
 

4. العلوم للجميع -تقريب مجال العلوم والتقنيات لشتى الفئات وسد الفجوات التكنولوجية في المجتمع بحيث لا تكون العلوم حكراً على العلماء والأكاديميين.
 


5. مجتمع يتعاون فيه القطاع العام والخاص والجماهيري بشراكة مع أوساط العلماء وذوي الاختصاصات التقنية العالية بهدف تعزيز مكانة العلوم والتقنيات كمحرك أساسي في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
 


6. مجتمع يؤمن بالحلول العلمية والتقنية للعديد من الآفات والعقبات التي تواجهه ويسعى الى إيجاد هذه الحلول وتبنيها من خلال المبادرات الاقتصادية والاجتماعية